دوالي الساقين

الدوالي

متي تحدث الدوالي ؟

تنقل الشرايين الدم من القلب إلى بقية الأنسجة. وبعدها تُعيد الأوردةُ الدم من كافة أجزاء الجسم إلى القلب، حتي يمكن إعادة توزيع الدم.

وتوجد صمامات صغيرة في الأوردة تمنع تدفق الدم إلى الخلف.

 أسباب الإصابة بدوالي الأوردة ما يلي:

العمر

مع التقدم في العمر، تفقد الأوردة مرونتها وتضعف الصمامات  مما يسمح للدم بالتدفق للخلف مرة أخرى.

يتجمع الدم في الأوردة، وتتضخم الأوردة وتصبح دوالي وتتلون باللون الأزرق .

الحَمل

قد تصاب بعض السيدات الحوامل بدوالي الأوردة وذلك نتيجة لضغط الرحم بشكل متزايد على الأوردة الموجودة في ساقيكِ.

بالإضافة إلي التغيرات الهرمونية .

وغالبا تتحسن دوالي الأوردة التي تتطور في أثناء الحمل دون علاج طبي بشكل عام بعد الولادة بفترة تتراوح بين ثلاثة و12 شهرًا.

وتوجد بعض العوامل التي تزيد من احتمالات الإصابة بالدوالي :

التاريخ العائلي للإصابة بدوالي الأوردة، يزيد فرصتك في الإصابة بها بشكل أكثر.

السمنة.

الجنس فالنساء أكثر عرضة للإصابة بالدوالي من الرجال

العلاج بأي بديل هرموني يزيد من احتمالات الإصابة بالدوالي

ما هي الأعراض؟

الدوالي قد لا تسبب أي ألم ولكن تظهر بعض العلامات :

تلون الأوردة باللون الأزرق

تظهر الأوردة ملتوية ومنتفخة

كما قد تظهر أعراض مؤلمة، قد تشمل ما يلي:

كالشعور بألم أو ثقل في الساقين

حرقان، خفقان، وتشنجات العضلات وتورم في أسفل الساقين

تزايد الألم بعد الجلوس أو الوقوف لفترة طويلة

الشعور بالحكة حول وريد واحد أو أكثر

الشعور كأن هناك حبل مؤلم في الوريد مع تلون الجلد باللون الأحمر

تغيرات اللون

تصلب الوريد، والتهاب الجلد أو تقرحه بالقرب من الكاحل ( وهذا يعني أن لديك أحد الصور الخطيرة لأمراض الأوعية الدموية والذي يتطلب عناية طبية خاصة )

هل يمكن الوقاية من الدوالي ؟

لا يوجد سبيل للوقاية كليًا من الإصابة بالأوردة العنكبوتية أو الدوالي .

ولكن من الممكن أن يساعد تحسين الدورة الدموية والنشاط العضلي في الحد من خطر الإصابة بها. مثل:

ممارسة الرياضة

مراقبة وزنك

تناول الأغذية الغنية بالألياف، واتباع نظام غذائي قليل الملح

تجنب ارتداء الأحذية عالية الكعب والملابس المحبوكة الضيقة

رفع ساقيك

تغيير طريقة جلوسك أو وقوفك بانتظام

وإذل لم تجدي هذه التغييرات نفعا لابد من استشارة الطبيب لوصف العلاج اللازم

وفي بعض الحالات لابد من التدخل الجراحي .

#صحتك_حياتك_اهتم_بها